أعلنت إدارة “مسجد أولو” الجديد بمدينة “أوترخت” الهولندية أن المسجد سيستمر في رفع الأذان بالرغم من اعتراض حزبي “اليمين الأخضر” و”أوترخت حرة”، اللذين يدعوان إلى حظره، ويتم رفعه مرتين يوميًّا.

وقد أبدى رئيس الحزب القومي الهولندي السابق “فيم فريسفايك” انزعاجه من رفع الأذان؛ حيث صرح بأن الأذان يجب ألا يرفع في دولة علمانية ومجتمع متعدد الثقافات، ويسعى بدوره لخوض الانتخابات البلدية في العام القادم والحصول على مقعد، وذلك بالتنسيق مع “رينيه كاوبر”، رئيس كتلة حزب اليمين الأخضر.

وذكرت إدارة المسجد بأنهم لم يتلقوا أي شكاوى من الجيران، كما أن البلدية أيضًا لم تتلق أي شكاوى من مكتب الحي، وتضيف البلدية بأن رفع الأذان يندرج تحت بند مبدأ حرية الأديان

اترك رد