القاهرة – مصر | أحوال المسلمين

أفادت تقارير عدة لشهود وصحفيين على أن الوضع الإنساني في مدينتي رفح والشيخ زويد المصرية وصلت لحد خطير يُنبِّئ بوقوع كارثة إنسانية جديدة.

وأضافت المصادر أن الجيش المصري قام بعمل حصار كامل للمدينتين لمدة ستة أيام فيما يشبه العقاب الجماعي لجميع سكانها من المصريين، لا فرق بين مؤيد له أو معارض، حيث قام بمنع دخول كل المواد الغذائية والتموينية والدواء عن المدينتين بشكل كامل مما يهدد حياة المرضى وكبار السن القاطنين هناك، وكان منع الوقود بأنواعه قد سبق ذلك بشهور، ليغلق الجيش المصري كل سبل الحياة عن المدينتين مما يؤكد على عزمه على إخلائهما بشكل كامل، وكان الكيان الصهيوني قد عرض على مبارك هذه الخطة من قبل وقد رفضها بسبب خطورة تداعيات الأمر على الأمن الداخلي لمصر حينها.

سيناء 3

وقد قامت قوات الجيش الموالية للنظام بمصادرة كل سيارات تجار الجملة والتجزئة العاملين في مجال التموين ونقل البضائع والأدوية إلي الكتيبة 101 ولم تفرج عنها إلا بعد أن مضى التجار على إقرار بأنهم لن يدخلوا لأي من مدينتي رفح والشيخ زويد ومناطق شرق العريش.

ومن شهادات سكان المنطقة يقول صلاح الرقيبة من رفح ” أثناء تواجدى فى سوق السبت اليوم قابلنى رجل عليه ثياب رثة يصطحب معه طفله الصغير ، ويبدو أنه يعرف طبيعة عملى ، فسألنى بإنكسار لا يخفى : إيش أخبار التموين يا بتوع التموين ؟ فقلت : والله لا أعلم أكثر مما تعلم ، وما المسئول بأحسن منك حالاً .
فاستدار الرجل وهمّ بسحب الطفل خلفه ، فلم يتحرك الطفل حتى قال : والله يا عم ماعندنا دقيق و حتى الرز خلّص”، وأضاف: “وحسبى الله ونعم الوكيل فى كل من قرأ هذا ولم يتجاوز مرحلة التعاطف القولى إلى مرحلة النُصرة الفعلية، شاهت الوجوه إن لم يكن فيها عمرو بن هشام.”

وكتب أحد المسئولين بشركة لتوزيع المواد الغذائية “محمد الحمايدة” : ” إلي تجار الشيخ زويد … ياريت محدش يستغل الظروف ويرفع الاسعار إلي اخر حبة غذاء واعلم لن يذهب معك في قبرك سوي عملك الكل في مركب واحد ويعلم الله بأني كمسؤول في شركة الحمايدة والله لن نرفع الاسعار قرش ساغ
الرجاء من الجميع عدم استغلال الناس، التاريخ لن يرحم احد “.

ولا ينكر النظام المصري نيته في إزالة المدن المصري بالكامل وتهجير المواطنين منها حيث كشف محافظ شمال سيناء اللواء عبد الفتاح حرحور في أوائل يناير الماضي، أن “حكومة بلاده قررت إزالة مدينة رفح المصرية على الحدود بين مصر وقطاع غزة بالكامل”.

وقال حرحور في مؤتمر صحفي حينها : “إنه من أجل إقامة المنطقة العازلة على الحدود مع قطاع غزة، لا بد من إزالة مدينة رفح المصرية بالكامل”، مؤكدا على أنها ستزال كاملا.

سيناء 2

اترك رد