في هجوم جديد على بنعازي من طرف ميليشيا حفتر، تصدى الثوار بكل قوة و جاهزية منعا من اقتحام المدينة، و كانت لهم السيطرة الكاملة، مما أدى الى تقهقر رتل ميليشيا حفتر الى كوبري المطار و الاكتفاء بالقصف عن بعد، استخدم خلالها المدافع واستعان بالطائرات، و بدورهم قصف الثوار (من بينهم شهداء الزاوية) معسكر الصاعقة و أماكن ميليشيا حفتر مما استدعى دخول 7 سيارات اليها لاجلاء الجرحى، و قد أصاب الثوار طائرة هجومية اصابة مباشرة مما أجبرها على النزوال في قاعدة بنينا .
هذا و قد سقط شهيد على الاقل من الثوار و العشرات من القتلى و الجرحى من طرف ميليشيا حفتر، الى جانب وضع ميداني متقدم عن وضع ميليشيا حفتر المتقهقرة و الني أضحت تحط باللائمة على بعضها اليعض ازاء الفشل و الاندحار الذي لاقوه اليوم في معارك بنغازي.

اترك رد