نشر مركز حقوقي مغربي فيديو يتضمن رسالة قوية من المعتقلين الإسلاميين يتهمون فيها وزير العدل المغربي المصطفى الرميد بإعطاء الغطاء القانوني لإدارة السجون لتعذيب السجناء الإسلاميين والتضييق على عائلاتهم.
وتساءل الناطق باسم المعتقلين الإسلاميين بسجن سلا، ياسين بوحنيت، في هذا الشريط الذي نشرته منظمة “العدالة للمغرب” ومقرها لندن، عن السبب في تغيير وزير العدل الإسلامي المصطفى الرميد لمواقفه، حيث كان يدافع بشراسة عن المعتقلين الإسلاميين عندما كان محاميا بينما نفى عنهم صفة “معتقلي الرأي والعقيدة” عندما أصبح وزيرا.
كما وجه المعتقلون الإسلاميون نداء إلى كل المنظمات الحقوقية للتدخل من أجل وقف ما وصفوه بمسلسل التعذيب والمضايقات التي يتعرضون لها على يد إدارة السجون المغربية وبمباركة من الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية الإسلامي.

اترك رد