قال شهود عيان في “جمهورية إفريقيا الوسطى” إن رجال ميليشيات مسيحيين قتلوا ما لا يقل عن سبعين شخصًا في جنوب غرب البلاد النائي، حيث أمروا مجموعة من المسلمين بالانبطاح أرضًا، ثم أطلقوا النار عليهم.

وقال القس “ريغوبير دولونغو” الذي ساعد في دفن الجثث “للأسوشيتد برس” إن رجال الميليشيات المعروفين باسم “أعداء البالاكا”، ذبحوا المسلمين في قرية غوين في وقت سابق من الشهر الجاري، مضيفًا أن ما لا يقل عن سبعة وعشرين شخصًا ذبحوا خلال اليوم الأول من الهجوم، في حين قتل ثلاثة وأربعون آخرون في اليوم الثاني.

وقال “إبراهيم أبو بكر” (22 عاما) إن “أعداء البالاكا” اقتحموا غوين وقتلوا شقيقيه الأكبر منه بعد أن سمعوهما يتحدثون العربية.

اترك رد