غزة – فلسطين غزة | أحوال المسلمين
أشارت 46 منظمة عالمية للمساعدات الانسانية الغير حكومية في تقرير لهم هذا الإثنين، 3 منهم فى إسبانيا و هم تحالف التضامن جمعية التعاول للسلام و مؤسسة أوكسفام، من أن قطاع غزة لم يحرز أي تقدم يذكر فى استعادة الحياة للقطاع وحثت المجتمع العالمى على احداث تغير طارىء فى نهجها والوفاء بعهودها فى إعادة إعمار الأراضى الفلسطينية.

و فى تقرير من حوالى 30 صفحة بعنوان ” ‘تحديد مسار جديد’: التغلب على الركود فى غزة” جاء فيه “أحدثت المنظمات الغير حكومية توازنا فى الوضع الخاص بغزة وذلك بعد معاناتها من ضربة عسكرية خلال 8 يوليو و 26 أغسطس من العام الماضى فى إطار تصعيد الأعمال العدائية بين القوات الإسرائيلية والجماعات الفلسطينية المسلحة”.

و أضاف التقرير :”ستة أشهر مضت بعدما تعهدت الدول المانحة بتوفير 3500 مليون دولار لاستعادة غزة، وقد ازداد وضع كثير من الناس سوءا في القطاع، ولم يتم إعادة بناء غرفة واحدة من ضمن تسعة عشر ألف من البيوت التى تم تدميرها، و حتى اليوم يوجد 100 ألف شخص دون سكن والكثير يعيشون فى مخيمات او مدارس”.

و طبقا للموقع الإسبانى، فقد حذرت الدراسة من إحداث صراع جديد لا مفر منه، الأمر الذي فسره مراقبون اشارة الى دورة جديدة من الدمار حملة لاحقة لإعادة إعمار ممولة من قبل المانحين، ما لم يتم تطبيق النهج الجديد من قبل القادة العالمين حينما يتم معالجة الأسباب.
وقد أرسلت منظمة الإغاثة والمساعدات التركية وفدًا إلى “قطاع غزة”، ليسلم مساعدات بقيمة 500 ألف دولار، وأعلن الوفد أنه سيدخل “قطاع غزة” عن طريق مصر، وسوف يحضر معه في المرحلة الأولى تلك المساعدات المالية.

اترك رد