sofia_mosquee_1741

شهد مسلمو “بلغاريا” ساعات مأساوية، فقد سُحِل شاب مسلم (28 عامًا) من أصل تركي من قبل ستة أشخاص حينما كان ذاهبًا إلى “مسجد بانيا باشا” بالعاصمة “صوفيا”.

حيث هُوجِم الشاب من جماعة معادية للإسلام في شارع مجاور للمسجد، وقاموا بضربه، وأسفر الضرب المبرح عن دخوله في غيبوبة جراء نزيف دماغي.

وفي “صوفيا” حث المفتي الكبير المسلمين ألا يستجيبوا لعنف المتطرفين؛ حيث تعددت الاعتداءات المعادية للإسلام في “بلغاريا” بدون اتخاذ الإجراءات اللازمة من السلطات.

وأعلنت الشرطة البلغارية عن اعتقال شخصين من هذه الجماعة التي سحلت الشاب المسلم

اترك رد