أعلنت “جمعية الخدمات الاجتماعية الإسلامية” بمدينة “أندرا الشمالية” في “الهند” عن اشتراطها تخصيص مقعد واحد على الأقل في البرلمان و10 مقاعد بالمجالس البلدية للمسلمين لمن يرغب في الحصول على دعمها.

 

وأكد مدير الجمعية أن الأحزاب السياسية استغلت المسلمين لتحقيق المكاسب الانتخابية دون الوفاء بالوعود ولا منحهم أية فوائد.

 

وأكد نائب مدير الجمعية أن الحكومة باعت آلاف الأفدنة من أراضي الوقف دون تطوير وضع المسلمين، وكذلك فشلت في حماية أراضي الوقف الأخرى، مشددًا على ضرورة اتفاق القيادات الإسلامية على الضغط على الحكومة لتلبية مطالب المسلمين.

وقد تضمن المؤتمر بيان أن الحكومة فشلت أو تجاهلت العمل بتقارير اللجان التي أكدت تردي أوضاع المسلمين، وذلك علاوة على فشل تمرير قانون حماية الأقليات الذي كان من المتوقع أن يتصدى للعنف الطائفي ويرسخ حقوق الأقليات.

اترك رد