كوبنهاجن – الدنمارك I أحوال المسلمين

أمرت محكمة دنماركية مدرسة تعليمية للطهي على دفع مبلغ 40.000 كورونا دنماركي (حوالي 6000 دولار) لطالبة مسلمة، بسبب إجبارها على تناول لحم الخنزير كجزء من دراستها.

وأستنكرت الفتاة البالغة من العمر 24 عامًا والتي سافرت من ليبيا إلي الدنمارك عندما كانت بسن صغير سياسة مدرسة “هولستيبرو للطبخ” التي تجبر مرتاديها على تذوق الأطباق حتى لو كانت تحتوي على لحوم الخنزير.

وحسب جريدة “السياسة الدنماركية”، فقد قيل للفتاة المسلمة انه يجب عليها تناول لحم الخنزير كباقي زملائها إلا أن الفتاة ذكرت انها رفضت بشكل قاطع الامتثال لمثل هذا الأمر، إلا أن المسئولين أجبروها على تذوقه، ولو من دون بلعه.

واضافت جريدة “السياسة الدنماركية” ان الفتاة من أصول ليبية وتعيش فى الدنمارك، لم يسبق لها أن تعرضت لموقف كهذا، كما لم يسبق لهذه المدرسة تحديدًا أن انتهجت مثل هذا السلوك من قبل.

وقد سجلت الفتاة المحادثة التي حدثت بينها وبين مسؤولي المدرسة وقدمته كدليل للمحكمة، وظهر ان الطلاب اخبروا من قبل ان لحم الخنزير والنبيذ سيكون من ضمن وصفات الأكل الا انه لم يتم أخبارهم ان تذوق الاطباق سيكون إجبارياً الا بعد ان بدأت الدراسة.

وأصرت الفتاة التي طلبت عدم ذكر اسمها انها تعرضت لذلك الموقف بسبب دينها وانها تقدمت بشكوي ضد المدرسة من اجل المساواة في المعاملة، فأيدت المحكمة طلبها وفرضت علي المدرسة دفع مبلغ مالي كتعويض معنوي لها.

اترك رد