سراييفو – البوسنة و الهرسك | أحوال المسلمين

نبذة :

يحظى رمضان فى البوسنة صبغة خاصة، فإن الشعائر والعبادات تقام طوال اليوم والليل، وترتيل آيات القرآن الكريم لا ينقطع من المساجد، و مظاهر الألفة والمودة التى تظهر بين أهل البوسنة بعضهم البعض تتقوى و تتعاضد، و يجتمع بينهم وبين أفراد المجتمع على موائد الرحمن.

من أهم مظاهر الاحتفال بهذا الشهر الفضيل المصابيح الكهربائية والزينة، حيث توضع على مباني دور العبادة والمحلات وتكون مختلفة فى الأشكال والألوان ابتهاجا بقدوم شهر الخير والبركات، كل هذا الضياء ليس فقط لإنارة المباني وإنما لإيقاظ روح التعاون بين الجميع ومساعدة من يملك لمن لا يملك.

بعد أن يستأنف البوسنيون صيامهم قبيل الفجر، يقصد الكثير من المسلمين المسجد الأقرب إلى بيتهم ليؤدوا الصلاة، وآخرون يلازمون منازلهم حيث يصلون مع عائلاتهم، وهي عادة شائعة عند الكثير من مسلمي البوسنة، وفي أحياء المدينة القديمة، تختلط المحجبات بنساء غير محجبات.

ويتجمع المسلمون في ساحة المسجد القديم في بلدة سومبولوسا الواقعة على تلة تشرف على العاصمة. وقبل خلعهم أحذيتهم، يلتفت البعض صوب المقبرة الصغيرة حيث يرقد في ظلال أشجار الخوخ أئمة الحي السابقون، فيرفعون أكفهم بالدعاء لهم.

ويشكل المسلمون السواد الأعظم من سكان سراييفو، بنسبة تصل 80% وفق عدة تقديرات، وهي نسبة أكبر بكثير من تلك التي كانت تسجل قبل الحرب (1992-1995) عندما كان السكان أكثر تنوعا على صعيد الديانات.

ويشكل المسلمون قرابة 40% من البوسنيين البالغ عددهم 3.8 ملايين نسمة، وهم من أهل السنة وغالبيتهم من مناصري الإسلام المعتدل الذي حمله العثمانيون إلى البلقان في القرن الخامس عشر.

على غرار عيش مسلمي البوسنة في بيئة أوروبية على الصعيدين السياسي والقضائي منذ قرن ونصف القرن، منذ انفصال البوسنة عن النمساالمجر في نهاية القرن التاسع عشر، فهم ينظرون إلى العالم بنظرة علمانية، يتميز باندراج الدين في إطار أخلاقي وخاص وروحي وعائلي من جهة، والدولة التي لا ترتبط بالإيمان و الدين من جهة أخرى، أما عادات البوسنيين فتخيم على تطبيقها الجمعيات الدينية الصوفية المنتشرة في أرجاء البلاد.

وبعيدا عن أجواء الخشوع في مسجد سومبولوسا، تعج المقاهي والمطاعم وسط المدينة بالزبائن والسياح والشباب المحليين من غير المتدينين وغير المسلمين.

المطبخ البوسني

من أشهر الأطعمة التى يفضل البوسنيون تناولها على مائدة الإفطار “فطائر البيتا، الكرنب الديك المحشي والسلطات على اختلاف أنواعها”.

والكباب و الفطائر المحشوة باللحم أو البطاطس، أو اليقطين، أو الجبن أو السبانخ، وغير ذلك ، واطلع على طريقة التحضير فوق وتحت الجمر. إلى جانب ذلك هناك ، كالسارما (الأرز المحشو) وبوسانسكل لوناتس (طبيخ من خضار ولحم) وسيتني تشافاب (مرق لحم مقطوع في قطع صغيرة)

صور

صور من إفطار البوسنيين في هضبة بيالاسنيشا الواقعة بمدينة لكومير و القريبة من العاصمة ساراييفو

اترك رد