في إحدى البلديات الصغيرة التابعة لمدينة “بيلوني” في إقليم “فينتو” شمال شرق “إيطاليا” – اشترى المسلمون أحد المباني وقاموا بتجهيزها كأول مركز تجاري إسلامي بالمنطقة، يضم مكتبة كبيرة ومتاجر كبيرة لبيع المنتجات الشرقية، ومقاهي على الطراز الشرقي العربي.

 

وينتظر المسلمون موافقة عمدة البلدية بعد إعلامه بتخصيص 12 مليون يورو من عدة دول إسلامية لإتمام هذا المشروع، كما وعدوه بإتاحة 80 فرصة عمل للمسلمين وغير المسلمين على حدٍّ سواء.

 

إلا أن العمدة “جانلويجي فورلين” أعلن معارضته لذلك المشروع؛ بحجة أن المركز بهذا الشكل سيُكرِّس فكرة انعزال المسلمين وعدم اندماجهم، كما أنه لا يثق في وعودهم بتوفير فرص عمل لغير المسلمين.

 

هذا، وقد أعلن “دييجو فيللا” – ممثل حزب “اتحاد رابطة الشمال” المعادي للمهاجرين والمسلمين – عن رفضه للمشروع، وقال: إنه سيشن الحرب عليه، وطالب بإجراء استفتاء من قِبَل سكان البلدة لإعلان رأيهم في المشروع برُمته

اترك رد