أعلن رئيس الوزراء الإيطالي “إينريكو ليتا” عن عزمه إنشاء متحف إسلامي في مدينة “فينسيا” التاريخية؛ حيث أعرب عمدة المدينة “جورجيو أورسيني” عن ترحيبه بالفكرة، واعتبرها فرصة عظيمة لبيان التعددية بالمدينة وتاريخ العلاقات الدينية والثقافية.

وأكد المسؤولون أنه في حالة الاتفاق الكامل على الفكرة، يمكن أن يتم إنشاء المتحف خلال 6 أشهر إلى 12 شهرًا بدعم من بعض العرب.

وقد لقيت الفكرة اعتراض الجانب اليميني المتطرف الممثل في الرابطة الشمالية التي اتَّهمت رئيس الوزراء بالعمل على نشر الإسلام في المدينة من خلال فكرته المقترحة، وأعلن “لورينزو فونتانا” – ممثل الرابطة – أن أعضاء الرابطة سيعتصمون بموقع المشروع لمنع بنائه

اترك رد