تستمر الجماعات المسيحية المسلحة في عنفها تجاه المسلمين في جمهورية “إفريقيا الوسطى”؛ حيث نشرت ميليشيات من المسيحيين التوتر في حي “فوه” ودمرت منازل ومساجد تابعة للمسلمين، وأعلن السكان المسلمين في حي “فوه” أنه خلال الأسبوع الماضي قتل عدد كبير من المسلمين في الحي.

 

وذكر “يحيى أبو بكر” – رئيس “لجنة مساجد فوه” – أنه نتيجة الأحداث الأخيرة فقد 108 مسلمين على الأقل حياتهم، وأكد “أبو بكر” أن الميليشيات المسيحية تقتل الأطفال والنساء الحوامل كذلك، وأنهم يمثلون بجثث الضحايا المسلمين بعد قتلهم؛ حيث يقطعون جثثهم ويرتكبون أعمالًا وحشية.

 

وقالت سيدة من سكان الحي اسمها “سلمى”: إن الميليشيات قتلت أولادها الأربعة ووالديها كذلك

اترك رد