صرَّح “سيرجي إكس نوف” – رئيس وزراء “شبه جزيرة القرم” بأنه على الاستعداد لدخول تتار القرم في جميع أجهزة السلطة للمشاركة في حكم البلاد، وأنه يعرض عليهم منصب نائب رئيس الوزراء والعديد من الحقائب الوزارية العليا في الإدارات الأخرى.

 

وقال أيضًا لوكالة “ريا نوفو سيتي نيوز”: إنه سعى لتخصيص منصب نائب رئيس الوزراء لتتار القرم، واثنين من الوزارات الأخرى، ووظائف في الوزارات السيادية؛ مثل: الشرطة، والجيش.

وأعلنت سلطات “القرم” أنها تنوي زيادة حجم المساعدات لإعادة توطين المسلمين التتار الذين عادوا إلى أوطانهم بسبب الترحيل؛ وقال أيضًا: إنه قدم ما يقرب من 22 مليون دولار لهؤلاء، وهذا ضعف الميزانية التي كانت مقررة في الماضي، وأن كل هذه القرارات لا عودة فيها نهائيًّا

اترك رد