كييف- أحوال المسلمين

كان حلم السيدة الأوكرانية فيرا فيرينداك منذ أن أسلمت قبل 17 عاما حفظ القرآن الكريم كاملا، وبعد جهد ومثابرة تحقق حلمها قبل أيام

أصبحت فيرا فيريناك أول أوكرانية تحفظ القرآن الكريم كاملا بعد أن اعتنقت الإسلام قبل 17 سنة، متحدية بذلك كل صعوبات اللغة وضيق الوقت وقالت فيرا فيرينيك التي اختارت “إيمان” كإسم جديد “بدأت في أول الأمر بتعلم اللغة العربية، حتى أتمكن من كتابة السور وترجمة معانيها لكي أفهمها وأحفظها بشكل أسرع، وقد تطلب الأمر مني جهدا كبيرا ووقتا طويلا خاصة، لاسيما وأنني كنت أدرس في الجامعة، ثم بعدها شغلت وظيفة وأسست أسرة وأنجبت أطفالا

وقالت إيمان (35 عاما) كان زوجي يكرر لي الآية الكريمة لتشجيعي، ولكني كنت أحفظ بصعوبة بالغة، لأن مخارج الحروف العربية صعبة علي، ولأني لم أكن أفهم كل ما أحفظ

وأضافت “تعلمي للغة العربية ساعدني كثيرا، ونظم لي المركز الثقافي الإسلامي في كييف برنامجا خاصا للحفظ، تمكنت بموجبه من حفظ الكتاب الكريم كاملا خلال تسعة أشهر، بينما كنت في السابق أحفظ أجزاء قليلة بشكل متفرق

واللافت في حياة إيمان أنها داعية برزت مع أيام إسلامها الأولى، وأسلم على يديها أخوها وأمها وأربعة من أخواتها دفعة واحدة، رغم أنهم في الأصل أسرة مسيحية كاثوليكية متشددة

وتقول إيمان “أحاول أن أعرّف غير المسلمين بالإسلام، خاصة عندما يسألونني في الشارع والمواصلات عن الحجاب وملابسي الإسلامية، وكذلك نحاول في المركز الإسلامي التعريف بنشر الكتب وإقامة الدروس والمحاضرات والندوات والمؤتمرات

كما تنبه إلى أن التعامل مع غير المسلمين بأخلاق المسلمين “من أفضل وسائل التعريف بالإسلام. وهذا ما أحاول تطبيقه في عملي كمحاسبة مالية، وفي نشاطي كمسلمة داعية، وآمل أن يدفعني حفظي القرآن إلى مزيد من النجاح في هذا المجال، لأن القرآن خلق، وكان خلق الرسول -صلى الله عليه وسلم- القرآن

يذكر أن عدد الجالية المسلمة في أوكرانيا عام 2012م، 500 ألف مسلم، 300 ألف منهم من تتار القرم، ويعد الإسلام ثاني ديانة في أوكرانيا بعد المسيحية

اترك رد