Vorsitzender des Zentralrats der Muslime Aiman Mazyek

اتهم “أيمن مزايك” – رئيس المجلس الأعلى للمسلمين في “ألمانيا” – “جامعة مونستر” الألمانية بمخالفة القانون؛ حيث قامت بوضع المنهج الدراسي واختيار أعضاء هيئة التدريس في مركز الدراسات الإسلامية بمفردها، دون مشاركة الطوائف الدينية الإسلامية لها.

ورفض رئيس الجامعة “أورسولا نيلاس” تلك الاتهامات، وذكر أنه على الرغم من أن المجلس المركزي للمسلمين لم يكن قادرًا على العمل مع مركز الدراسات الإسلامية، فإن الجامعة طلبت من الطوائف الدينية ملء المقعد الشاغر في المركز.

ومن المقرر أن يزور الرئيس الألماني “يواخيم غاوك” مركز الدراسات الإسلامية في نهاية شهر نوفمبر الجاري، وسيشيد بالعمل الذي يقوم به رئيس المركز” مهند خورشيد”.

ويدرب مركز الدراسات الإسلامية ومعهد البحوث الإسلامية معلمي المستقبل؛ ليقوموا بتدريس الدين الإسلامي في المدارس بولاية “شمال الراين فيستفاليا”

Leave a Reply